2011-10-04

وابتدأت الحكاية

أقلب صفحات روايتي عكس عقارب الحلم .. أبلل أصابع الذكرى فتتسارع خطوات الشوق تطوي تفاصيل الزمان .. تروي حكاية من ألف حرف أطرافها مقيدة بأعناق القلوب .. حبرها همس يوقظ الضحكات على أهداب المنام فتسقط أشعة الشمس على أكتافي لتمزق شال الليل الجريح وتنشر عطر السواحل على جفون الأمس .. أزرع في كل ورقة قلب بداخله أنثى أعلنت طغيانها وتمردها فغزت كل الشرايين و استحلت كل الأوردة حتى أعلنت سطوتها على رجل سقط بكل شموخ بين راحتيها

وابتدأت الحكاية برقصة مجنونة على عزف الغموض ..حبال تشد بلا كفوف .. قلوب لا يعرف مصدر نبضها .. أرواح بدون موعد مسبوق تعانقت رغم النفور .. عين ترقب الأخرى متسائلة عن سر السكينة السابحة في بحر الصدور .. نقطة ولكن تحت السطور .. علامة تعجب خارج أسوار العقول تأن تحت وطأة خبايا الحروف .. نفس الرقصة مازلنا نمارسها بإصرار على ضفتي النهر يفصلنا عصور من الغباء المتوسد احساسنا المكبوت ، وتمر الأيام ضاحكة على فارس وأميرة لما يتقنا المشي بعد فتعثرت خطواتهما نحو الأخر 
وانتصفت الحكاية بصرخة استفاقة مزقت سكون الشوارع وهتكت أستار المدينة .. تذرف دمعة الأحزان على خد الحلم .. تستنشق ذرات الفرح من بقايا الفجر .. ترسم بأصابع مرتعشة قلب بلا حدود ، تحده أسوار وقيود ، يذرف دموع الأنين ، ينزف حروف الاشتياق وغلفتها بأنفاس الحب السجينة داخل حنجرة الصمت وأرسلتها على أجنحة النور لتغفى تحت وسائد حلمها الوردية لتعود لي من فورها الهدية تتساءل بدمعة ندية عن سر الصمت الذي أغشاني كل تلك الفترة الزمنية وحرمتنا أزهى لحظات العمر
  رمادية ملامح منتصف الرواية أنهكتنا ونحن نتقافز على حبال الصبر فلم نعرف أي الشواطئ تأوينا .. ضعنا في دهاليز الأنا حتى تاهت عناوينا .. شربنا اللهيب بكؤوس مشتعلة صهرت أحشائنا حتى تساقطت تلوث خطواتنا .. كنت أنا وأنت والضياع ثالثنا حتى ضللتنا سحابة من نور ساقتنا لنهاية البداية 
في كل الروايات تبدأ الحكاية فتنتصف لتنتهي إلا حكايتنا يا أميرتي ابتدأت فانتصفت وعادت لتبدأ من جديد لنعود لرقصتنا المجنونة على عذب اللحون فتعكس المرايا وجوهنا من جديد وتنبت الثواني على جبين الوقت معلنة ميلاد عمر جديد .. كل الأنفاس تضحك بداخلنا .. كل الهموم تتسرب من مسامات الوله .. كل المشاعر تعانق صدر الورق فيشتكي القلم جور الحروف الناقصة في وصفك يا أطهر حوريات البحر ، يا أنقى ملائكة الأرض ، يا أرق أنثى عجزت في وصفها أبيات الشعر .. أحبك بجنون يا أميرتي عبارة ختمت بها صفحات روايتي وهاهي بين يديك فلا تقرأي إلا أخر صفحة نزفتها
منقول للفائده
rebal441.blogspot

هناك 10 تعليقات :

  1. استاذي العزيز

    تحياتي لشخصك وابداعك دوماً

    وتميزك عجزت الحروف عن الشكر والكلمات

    امام رقة وجمال حرفك

    دمت بكل خير وود

    تحياتى

    زهرة

    ردحذف
  2. ( حياتى )
    كل الشكر والتقدير لشخصك الكريم
     دائما في الموعد كالعادة
     لك مني ازكى التحايا وارقها 

    ردحذف
  3. مساؤك هنا وسعاده استاذ ابو سفيان

    يالها من كلمات عذبة المشاعر والاحاسيس من قلمك الراقى

    راق لى تواجدى كعادتى بين احرفك الراقية

    فتقبل مرورى واحترامى

    ردحذف
  4.  يسعد مساك اختي الكريمة بسمة الورد
     شكرا
     مرورك وتعليقك اسعدني كتيرا  تقبلي تحياتي 

    ردحذف
  5. مساء الورد ابو سفيان

    المدونة تحت أمرك بس اتمنى منك فقط ذكر المصدر لا غير ...

    أشكرك على دماثة وعلو خلقك

    تحياتي وإحترامي

    ردحذف
  6. شكرا لك 
     وانابدوري  ممتن لك   ومقدر لك تفهمك  ونتمنى ان نستفيد من هفواتنا مستقبلا  شكرامرةاخرى ولك
     منى ارق التحايا

    ردحذف
  7. مشكوووور أخي الكريم ,, مواضيعك مميرة و مفيدة

    ردحذف
  8. شكرا
    زكرياء
    تعليقك اسعدني كتيرا تقبل تحياتي

    ردحذف
  9. صباح الخير

    شكرا لك لنقلك الجميل .

    موفق يارب.

    ردحذف
  10. يسعد صباحك
    وانا بدوري اشكرك على تعليقك الجميل

    ردحذف

أعضاء الصفحة

معجبينا على الفيس بوك

متابعينا networkedblogs