2016-10-01

حسن اوريد

حسن أوريد المثقف والروائي والسياسي الامازيغي  المحنك   ابن الراشيدية .. هذا الرجل الذي لم تنسيه المناصب العليا التي تقلدها ..هم القضية الامازيغية ... والذي لم  يشأ  الابتعاد كثيرا عن مدرسة كبار الرواد الامازيغ الذين كتبوا عن الإنسان  وكتبو عن  الارض .. واللغة .. والهوية  وكتبو عن الواقع  المباشر  والظروف الاجتماعية والواقع السياسي الغير
مقبول. .. أنشأ أوريد مركزا للدراسات والأبحاث أطلق عليه اسم الأمازيغي «طارق بن زياد»، وهكذا تبدو الأمازيغية دائما حاضرة في مشروعه الثقافي، حيث بذل فيها مجهودا كبيرا، بدءا بأطروحته مرورا بمقالاته ومحاضراته، وحضوره الدائم في مجموعة من الملتقيات والتظاهرات الخاصة بالأمازيغية، ووصولا إلى إسهامه في بلورة فكرة مؤسسة المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية. وما تضمنه كتابه «تلك الأحداث»  لمحاضراته تعالج معظمها المسألة الأمازيغية تحت عنوان «قضايا ثقافية مغربية» خير دليل على الحضور القوي للمسألة الأمازيغية ضمن هاجسه الثقافي الذي يروم بالأساس طرح أحد البدائل الممكنة في المقاربات المختلفة حول هذه الثقافة الامازيغية .

0 --التعليقات-- :

إرسال تعليق

أعضاء الصفحة

متابعينا networkedblogs